الجمعة، 3 فبراير، 2017

في كارتون لوفي هل تشير آراباستا إلى البصرة العراقية ؟


باسم محمد حبيب
من اشهر مسلسلات الكارتون التي يتابعها الناس مسلسل القطعة النادرة ( اون بيس ) الذي تدور أحداثه حول شاب مغامر اسمه مونكي دي لوفي (باليابانية: モンキー・D・ルフィ) ‏ (بالإنجليزية: Monkey D. Luffy)( قبعة القش ) ،
مؤلف المسلسل الكاتب الياباني إييتشيرو أودا ، أما قصة المسلسل فتدور حول مجموعة من  القراصنة الذين أكلوا فاكهة الشيطان (وهي فاكهه ملعونه تعطي آكلها قدرات فوق طبيعية ولكنة لا يستطيع السباحة) ، وقد أكل لوفي  فاكهه المطاط. التي اعطته ميزات قتالية كبيرة جعلته يتغلب على الكثير من القراصنة ، وعلى الرغم من ان لوفي شاب مغامر إلا انه كان من عائلة شهيرة ، إذ ان ابوه مونكي دي دراغون هو قائد الثوريين ، وجده غارب هو نائب الأدميرال في البحرية ، وله اخوان بالتبني هما : أيس ابن ملك القراصنة روجر الذهبي والذي اصبح من قراصنة اللحية البيضاء وسابو الذي اعتقد لوفي انه مات قبل ان يجده في أحدى رحلاته التي جاب فيها بحار العالم مع اصدقائه : زرور و نامي وأوسب وسانجي و شوبر وروبين ، إذ كان هدفه الحصول على القطعة النادرة التي تتيح له ان يكون زعيم القراصنة ، ومن اجل ان يحقق هدفه جاب الكثير من بحار العالم التي ظهرت في المسلسل بأسماء خيالية لكنها في حقيقة الأمر تتناول بحار حقيقية موجودة على الارض ، ولم تكن اهوال البحار ومطاردة البحرية الخطران الوحيدان الذان واجها لوفي بل خطر القراصنة الذين كانوا يسيطرون على البحار التي يمر بها ، ما جعله يصطدم بهم الواحد بعد الآخر ،  متنقلا من ساحل إلى آخر ومن ميناء إلى آخر ، ومن الموانيء التي مر بها ، آراباستا ،  وذلك في طريقه إلى الحد الكبير كناية عن المحيط الهادي ، وقد بدت مملكة آراباستا مملكة صحراوية شحيحة المياه ، تشهد صراعات شديدة بين الحكام ورجال العصابات ، ما دفع لوفي إلى مساعدة أميرتها التي كانت برفقته والتي كانت تريد مساعدة شعبها على الخلاص من المجرمين الذين ما فتئوا يسببون الأذى للناس ، وعلى الرغم من أن المؤلف لم يشأ التصريح بهوية آراباستا ، إلا ان تضاريس الارض وملابس السكان وظروف الحياة كلها تشير إلى ان المقصود بهذه المملكة ( مملكة البصرة ) ، التي لم يقصد بها مدينة البصرة وحسب بل كل البيئة المجاورة لها في العراق وشبه الجزيرة العربية ، حتى ان أسم آراباستا ما هو إلا تحريف للفظة بصرة ، وبالتالي فإن البصرة العراقية كانت أحدى المناطق التي شملتها رحلات لوفي وصولا إلى هدفه النهائي الحد الكبير الذي توجد فيه الجزر اليابانية .

هناك تعليقان (2):

مصطفى عبدالصاحب يقول...

شكرا على المعلومه

باسم محمد حبيب يقول...

شكرا لمرورك عزيزي مصطفى

تغريدات بواسطة @basim1969 تابِع @basim1969