الاثنين، 19 مايو، 2014

التطرف يطال الآثار الآشورية في الحسكة



باسم محمد حبيب
جريمة جديدة يرتكبها الارهابيون والمتطرفون ، هذه المرة بأستهداف شواخصنا الحضارية والتاريخية ، إذ جرى تدمير عدد من التماثيل الآشورية الموجودة في متحف
مدينة الحسكة السورية ، هذه الآثار التي لا تقدر بثمن والتي يعود تاريخها إلى اكثر من ثلاثة آلاف سنة مضت ، ما يعيد إلى الأذهان الجريمة الآثارية المروعة التي ارتكبتها حركة طالبان الأفغانية بحق تماثيل بوذا التاريخية ، وايضا ما فعله اللصوص والمجرمون بمتحف العراق الوطني بعيد سقوط بغداد على يد الأميركان في 9 نيسان 2003 .
ان السؤال الذي يفرض ذاته هو : ما ذنب هذه الآثار حتى يتم تدميرها بهذا الشكل المروع ؟ وهل هذا هو الرد المناسب على من قدموا لنا الحضارة بطبق من ذهب ؟ ان الأدعاءات التي يستخدمها المتطرفون لتبرير جرائمهم الشنعاء بحق آثارنا ، لهي ادعاءات هزيلة وغير منطقية ، فالأسلام دعى إلى اخذ العبرة من آثار الأولين : " قل سيروا في الارض وانظروا كيف بدأ الخلق " ، والعديد من الآيات والأحاديث التي تدعوا إلى الأستعبار بتاريخ الأولين ، وقد بقيت آثار المنطقة سليمة طوال الحكم الأسلامي ، ولم نسمع إلا عن حالات محدود وفردية لتدمير الآثار ، أما تحطيم الرسول ( ص ) للأوثان والأصنام في الكعبة ، فكان لأنها معبودة من قبل القوم ، وكان هدفه إظهار الإسلام ونشره بين الناس ، وإلا فهو قد ابقى على بعض الآثار التي لا تتنافى مع هدف الإسلام ، ومنها تماثيل تعود لمريم وابنها المسيح ( ع ) ، كما تشير إلى ذلك الروايات المتواترة .
ان تدمير الآثار لا علاقة له بالإسلام لا من قريب أو بعيد ، وهو قطعا لا علاقة له بالقيم الإنسانية ، التي تحتم علينا المحافظة على تراث الأجداد كونه ارث الأحفاد ، ناهيك عن القيم المدنية التي تؤمن بتعدد الحضارات والثقافات ، فما يجري هو تحطيم ليس لتراثنا التاريخي وحسب ، وإنما أيضا تدمير لهويتنا الحضارية ، فهي محاولة لقطعنا عن الجذور وجعلنا نعيش الحاضر بلا ماض ولا تاريخ

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

السلام عليكم شكراا لكم على هذه الالتفاته وينبغي ان لا نستغرب ممن ضربوا وتعرضوا للقرأن الكريم ومصاديقه المعنويه ومفاهيم الاسلام الراسخة ان يلتفتوا الى الاثار المادية لانهم تعرضوا لها من يوم تعرضهم للمفاهيم القائمة عليها وليس الان .اخوكم أ.د.حميد سراج/جامعة البصرة

باسم محمد حبيب يقول...

وعليكم السلام بل الشكر لك اخي الاستاذ الدكتور حميد السراج على زيارتكم لمدونتي وعلى ما تفضلتم به بشأن آثارنا المدمرة في الحسكة وغيرها .. دمت أخي الكريم

تغريدات بواسطة @basim1969 تابِع @basim1969